شباب الصمود | متابعات | شافيز يمارس سلطاته من سرير المرض

أكد نائب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو السبت أن الرئيس هوغو شافيز الذي يخضع لعلاج كيميائي في المستشفى العسكري في كراكاس يعطي “توجيهات” للحكومة من سريره وقد طلب وثائق لأخذ قرارات اقتصادية وسياسية “ستسرع الثورة”.

صورة: ‏شباب الصمود | متابعات | شافيز يمارس سلطاته من سرير المرض

أكد نائب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو السبت أن الرئيس هوغو شافيز الذي يخضع لعلاج كيميائي في المستشفى العسكري في كراكاس يعطي "توجيهات" للحكومة من سريره وقد طلب وثائق لأخذ قرارات اقتصادية وسياسية "ستسرع الثورة".‏

قبائل يمنية تطالب بالكشف عن محاولة اغتيال الشيخ أبونشطان امام منزل محافظ صنعاء

شباب الصمود | قبائل يمنية تطالب بالكشف عن محاولة اغتيال الشيخ أبونشطان امام منزل محافظ صنعاء

صنعاء – سلطان قطران –

تعرض مساء يوم الخميس الموافق 28/ 2/ 2013م ، الشيخ – نبية محسن أبو نشطان وعدد من مشائخ مديرية أرحب بمحافظة صنعاء لمحاولة اغتيال واعتداء من قبل النقطة الأمنية المتواجدة في دار سلم ” أمن مركزي” والقريبة من منزل الشيخ – عبدالغني جميل – محافظ محافظة صنعاء ، وذلك بعد مرور مشائخ الحيمة وآخرون وكان السبب للحضور لمنزل المحافظ لكلا المشايخ للنظر في حادثة مقتل أولاد المش من أبناء مديرية أرحب الذي تم الاعتداء عليهم وقتلهم عدونا وهم عائدون من محافظة الحديدة وتم التقطع لهم في مديرية الحيمة ونهبهم وقتلهم دون أي سبب .

مع العلم بأن اعتداء أفراد الأمن المركزي عل مشائخ أرحب جاء مباشرة بعد مرور موكب مشائخ الحيمة وبسؤلهم لمشايخ أرحب أنتم من؟ فأجابوهم نحن مشائخ أرحب ولدينا موعد مع المحافظ حسب طلبة لنا ومشايخ الحيمة لحل ومعالجة قضية القتل التي حدثت في الحيمة والتي نحن مخيمين في سوق الأمان لأكثر من عشرة أيام للمطالبة بقتلة أولاد المش ،، وما أن أجبوهم وبمجرد مرورهم من النقطة فوجئوا بوابل من الرصاص من الخلف على سيارات مشايخ أرحب من قبل أفراد الأمن المركزي بشكل متعمد وبدون معرفة ماهية الأسباب ، ونتج عن ذلك إصابة (5) خمسة أشخاص من المرافقين لمشايخ أرحب وحالتهم خطيرة وهم الآن في أحد مستشفيات أمانة العاصمة “صنعاء” .

من جانب أخر فقد تم ألقاء القبض على أثنين من المتهمين بقتل أولاد المش وهم من أبناء الحيمة ، فيما لازال بقية المتهمين هاربين وفارين من وجه العدالة .

هذا وقد أدانت عدد من القبائل اليمنية بمحافظة صنعاء هذة الحادثة ومحاولة اغتيال الشيخ – نبية محسن أبو نشطان وعدد من مشائخ مديرية أرحب بمحافظة صنعاء،ومنوهين بخطورة القيام بمثل ذلك الاعتداء من الأجهزة الأمنية وبشكل خاص “الأمن المركزي ” الذي قام باستهداف مشائخ أرحب .

وطالبوا وزارة الداخلية والنائب العام بسرعة ضبط الجناة والتحقيق معهم لمعرفه دوافع الاعتداء وملابسات الحادث ليتم تقديمهم للمحاكمة ولينالوا عقابهم وجزائهم الرادع ، ومتسائلين هل الأجهزة الأمنية وجدت لحماية المواطنين ،أم وجدت للاعتداء عليهم وقتلهم واستباحة دمائهم .

شباب الصمود |الضالع | افادت مصادر محلية في مدينة الضالع ان مجهولين القوا قنبلة يدوية على طقم تابع للأمن المركزي صباح اليوم الاحد .

وقالت المصادر ان هناك أنباء عن اصابات بين الجنود الذين كانوا داخل الطقم .

¤~ دعـاء الصبـاح ~¤.

¤~ دعـاء الصبـاح ~¤.

لأمير المؤمنين الإمام علي (عليه السلام)

بسم الله الرحمن الرحيم

اللَّهُمَّ يا مَنْ دَلَعَ لِسانَ الصَّباحِ بنُِطْقِ تَبَلُّجِهِ، وَسَرَّحَ قِطَعَ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ بِغَياهِبِ تَلَجْلُجِهِ، وَأَتْقَنَ صُنْعَ الْفَلَكِ الدَّوَّارِ فِي مَقادِيْرِ تَبَرُّجِهِ، وَشَعْشَعَ ضِياءَ الشَّمْسِ بِنُورِ تَأَجُّجِهِ، يا مَنْ دَلَّ عَلى ذاتِهِ بِذاتِهِ، وَتَنَزَّهَ عَنْ مُجانَسَةِ مَخْلُوقاتِهِ، وَجَلَّ عَنْ مُلاَئَمَةِ كَيْفِيَّاتِهِ، يا مَنْ قَرُبَ مِنْ خَطَراتِ الظُّنُونِ وَبَعُدَ عَنْ لَحَظاتِ الْعُيُونِ، وَعَلِمَ بِما كانَ قَبْلَ أَنْ يَكُونَ، يا مَنْ أَرْقَدَنِي فِي مِهادِ أَمْنِهِ وَأَمانِهِ، وَأَيْقَظَنِي إِلَى ما مَنَحَنِي بِهِ مِنْ مِنَنِهِ وَإِحْسانِهِ، وَكَفَّ أَكُفَّ السُّوءِ عَنِّي بِيَدِهِ وَسُلْطانِهِ, صَلِّ اللَّهُمَّ عَلى الدَّلِيْلِ إِلَيْكَ فِي اللَّيْلِ الأَلْيَلِ، وَالْماسِكِ مِنْ أَسْبابِكَ بِحَبْلِ الشَّرَفِ الأَطْوَلِ، وَالنَّاصِعِ الْحَسَبِ فِي ذِرْوَةِ الْكاهِلِ الأَعْبَلِ، وَالثَّابِتِ الْقَدَمِ عَلى زَحالِيفِها فِي الزَّمَنِ الأَوَّلِ، وَعَلى آلِهِ الأَخْيار ِالْمُصْطَفَيْنَ الأَبْرار،ِ وَافْتَحِ اللَّهُمَّ لَنا مَصارِيعَ الصَّباحِ بِمَفاتِيحِ الرَّحْمَةِ وَالْفَلاحِ، وَأَلْبِسْنِي اللَّهُمَّ مِنْ أَفْضَلِ خِلَعِ الْهِدايَةِ وَالصَّلاحِ، وَاغْرُسِ اللَّهُمَّ بِعَظَمَتِكَ فِي شِرْبِ جَنانِي يَنابِيعَ الْخُشُوعِ، وَأَجْرِ اللَّهُمَّ لِهَيْبَتِكَ مِنْ آماقِي زَفَراتِ الدُّمُوعِ، وَأَدِّبِ اللَّهُمَّ نَزَقَ الْخُرْقِ مِنِّي بِأَزِمَّةِ الْقُنُوعِ, إِلهِي إِنْ لَمْ تَبْتَدِئْنِي الرَّحْمَةُ مِنْكَ بِحُسْنِ التَّوْفِيقِ فَمَنِ السَّالِكُ بِي إِلَيْكَ فِي واضِحِ الطَّرِيْقِ ؟ وَإِنْ أَسْلَمَتْنِي أَناتُكَ لِقائِدِ الأَمَلِ وَالْمُنى فَمَنِ الْمُقِيْلُ عَثَراتِي مِنْ كَبَواتِ الْهَوَى ؟ وَإِنْ خَذَلَنِي نَصْرُكَ عِنْدَ مُحارَبَةِ النَّفْسِ وَالشَّيْطانِ فَقَدْ وَكَّلَنِي خِذْلانُكَ إِلَى حَيْثُ النَّصَبِ وَالْحِرْمانِ, إِلهِي أَتَرانِي ما أَتَيْتُكَ إِلَّا مِنْ حَيْثُ الآمالُ، أَمْ عَلِقْتُ بِأَطْرافِ حِبالِكَ إِلَّا حِيْنَ بَاعَدَتْنِي ذُنُوبِي عَنْ دارِ الْوِصالِ، فَبِئْسَ الْمَطِيَّةُ الَّتِي امْتَطَتْ نَفْسِي مِنْ هَواها، فَواهاً لَها لِما سَوَّلَتْ لَها ظُنُونُها وَمُناها، وَتَبَّاً لَها لِجُرْأَتِها عَلى سَيِّدِها وَمَوْلاها, إِلهِي قَرَعْتُ بابَ رَحْمَتِكَ بِيَدِ رَجائِي، وَهَرَبْتُ إِلَيْكَ لاجِئاً مِنْ فَرْطِ أَهْوائِي، وَعَلَّقْتُ بِأَطْرافِ حِبالِكَ أَنامِلَ وَلائِي، فَاصفَحِ اللَّهُمَّ عَمَّا كُنْتُ أَجْرَمْتُهُ مِنْ زَلَلِي وَخَطائِي، وَأَقِلْنِي مِنْ صَرْعَةِ رِدائِي، فإِنَّكَ سَيِّدِي وَمَولايَ وَمُعْتَمَدِي وَرَجائِي، وَأَنْتَ غايَةُ مَطْلُوبِي وَمُنايَ فِي مُنْقَلَبِي وَمَثْوايَ, إِلهِي كَيْفَ تَطْرُدُ مِسْكِيناً الْتَجَأَ إِلَيْكَ مِنَ الذُّنُوبِ هارِباً، أَمْ كَيْفَ تُخَيِّبُ مُسْتَرْشِداً قَصَدَ إِلَى جَنابِكَ ساعِياً، أَمْ كَيْفَ تَرُدُّ ظَمْآنَ وَرَدَ إِلَى حِياضِكَ شارِباً ؟ كَلَّا وَحِياضُكَ مُتْرَعَةٌ فِي ضَنْكِ الْمُحُولِ، وَبابُكَ مَفْتُوحٌ لِلطَّلَبِ وَالوُغُولِ، وَأَنْتَ غايَةُ السُّؤْلِ وَنِهايَةُ الْمَأْمُولِ, إِلهِي هذِهِ أَزِمَّةُ نَفْسِي عَقَلْتُها بِعِقالِ مَشِيْئَتِكَ، وَهذِهِ أَعْباءُ ذُنُوبِي دَرَأْتُها بِعَفْوِكَ وَرَحْمَتِكَ، وَهذِهِ أَهْوائِي الْمُضِلَّةُ وَكَّلْتُها إِلَى جَنابِ لُطْفِكَ وَرَأْفَتِكَ، فَاجْعَلِ اللَّهُمَّ صَباحِي هَذا نازِلاً عَلَيَّ بِضِياءِ الهُدَى وَبِالسَّلامَةِ فِي الدِّينِ وَالدُّنْيا، وَمَسائِي جُنَّةً مِنْ كَيْدِ الْعِدى وَوِقايِةَ مِنْ مُرْدِياتِ الْهَوَى، إِنَّكَ قادِرٌ عَلى ما تَشاءُ، تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشاءُ، وَتُعِزُّ مَنْ تَشاءُ, وَتُذِلُّ مَنْ تَشاءُ, بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهارِ وَتُولِجُ النَّهارَ فِي اللَّيْلِ، وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ، وَتَرْزُقُ مَنْ تَشاءُ بِغَيْرِ حِسابٍ, لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ, مَنْ ذا يَعْرِفُ قَدْرَكَ فَلا يَخافُكَ، وَمَنْ ذا يَعْلَمُ ما أَنْتَ فَلا يَهابُكَ، أَلَّفْتَ بِقُدْرَتِكَ الْفِرَقَ, وَفَلَقْتَ بِلُطْفِكَ الْفَلَقَ، وَأَنَرْتَ بِكَرَمِكَ دَياجِيَّ الْغَسَقِ، وَأَنْهَرْتَ الْمياهَ مِنَ الصُّمِّ الصَّياخِيْدِ عَذْبَاً وَأُجاجاً، وَأَنْزَلْتَ مِنَ الْمُعْصِراتِ ماءً ثِجِّاجاً، وَجَعَلْتَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لِلْبَرِيَّةِ سِراجاً وَهَّاجاً، مِنْ غَيْرِ أَنْ تُمارِسَ فِيما ابْتَدَأْتَ بِهِ لُغُوباً وَلا عِلاجاً, فَيا مَنْ تَوَحَّدَ بِالْعِزِّ وَالْبَقاءِ، وَقَهَرَ عِبادَهُ بِالْمَوْتِ وَالْفَناءِ، صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الأَتْقِياءِ، وَاسْمَعْ نِدائِي وَاسْتَجِبْ دُعائِي، وَحَقِّقْ بِفَضْلِكَ أَمَلِي وَرَجائِي، يا خَيْرَ مَنْ دُعِيَ لِكَشْفِ الضُّرِّ وَالْمَأْمُولِ فِي كُلِّ عُسْرٍ وَيُسْرٍ , بِكَ أَنْزَلْتُ حاجَتِي فَلا تَرُدَّنِي مِنْ سَنِيِّ مَواهِبِكَ خَائِباً، يا كَرِيمُ يا كَرِيمُ يا كَرِيمُ ,بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، وَصَلَّى الله عَلى خَيْرِ خَلْقِهِ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ أَجْمَعِيْنَ.

ثمّ اسجد وقل:

إِلهِي قَلْبِي مَحْجُوبٌ، وَنَفْسِي مَعْيُوبٌ، وَعَقْلِي مَغْلُوبٌ، وَهَوائِي غالِبٌ، وَطاعَتِي قَلِيلٌ، وَمَعْصِيَتِي كَثِيرٌ، وَلِسانِي مُقِرٌّ بِالذُّنُوبِ، فَكَيْفَ حِيلَتِي يا سَتَّارَ الْعُيُوبِ، وَيا عَلَّامَ الْغُيُوبِ، وَيا كاشِفَ الْكُرُوبِ، اغْفِرْ ذُنُوبِي كُلَّها بِحُرْمَةِ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، يا غَفَّارُ يا غَفَّارُ يا غَفَّارُ، بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.

صورة: ‏.¤~ دعـاء الصبـاح ~¤.

لأمير المؤمنين الإمام علي (عليه السلام)

بسم الله الرحمن الرحيم

اللَّهُمَّ يا مَنْ دَلَعَ لِسانَ الصَّباحِ بنُِطْقِ تَبَلُّجِهِ، وَسَرَّحَ قِطَعَ اللَّيْلِ الْمُظْلِمِ بِغَياهِبِ تَلَجْلُجِهِ، وَأَتْقَنَ صُنْعَ الْفَلَكِ الدَّوَّارِ فِي مَقادِيْرِ تَبَرُّجِهِ، وَشَعْشَعَ ضِياءَ الشَّمْسِ بِنُورِ تَأَجُّجِهِ، يا مَنْ دَلَّ عَلى ذاتِهِ بِذاتِهِ، وَتَنَزَّهَ عَنْ مُجانَسَةِ مَخْلُوقاتِهِ، وَجَلَّ عَنْ مُلاَئَمَةِ كَيْفِيَّاتِهِ، يا مَنْ قَرُبَ مِنْ خَطَراتِ الظُّنُونِ وَبَعُدَ عَنْ لَحَظاتِ الْعُيُونِ، وَعَلِمَ بِما كانَ قَبْلَ أَنْ يَكُونَ، يا مَنْ أَرْقَدَنِي فِي مِهادِ أَمْنِهِ وَأَمانِهِ، وَأَيْقَظَنِي إِلَى ما مَنَحَنِي بِهِ مِنْ مِنَنِهِ وَإِحْسانِهِ، وَكَفَّ أَكُفَّ السُّوءِ عَنِّي بِيَدِهِ وَسُلْطانِهِ, صَلِّ اللَّهُمَّ عَلى الدَّلِيْلِ إِلَيْكَ فِي اللَّيْلِ الأَلْيَلِ، وَالْماسِكِ مِنْ أَسْبابِكَ بِحَبْلِ الشَّرَفِ الأَطْوَلِ، وَالنَّاصِعِ الْحَسَبِ فِي ذِرْوَةِ الْكاهِلِ الأَعْبَلِ، وَالثَّابِتِ الْقَدَمِ عَلى زَحالِيفِها فِي الزَّمَنِ الأَوَّلِ، وَعَلى آلِهِ الأَخْيار ِالْمُصْطَفَيْنَ الأَبْرار،ِ وَافْتَحِ اللَّهُمَّ لَنا مَصارِيعَ الصَّباحِ بِمَفاتِيحِ الرَّحْمَةِ وَالْفَلاحِ، وَأَلْبِسْنِي اللَّهُمَّ مِنْ أَفْضَلِ خِلَعِ الْهِدايَةِ وَالصَّلاحِ، وَاغْرُسِ اللَّهُمَّ بِعَظَمَتِكَ فِي شِرْبِ جَنانِي يَنابِيعَ الْخُشُوعِ، وَأَجْرِ اللَّهُمَّ لِهَيْبَتِكَ مِنْ آماقِي زَفَراتِ الدُّمُوعِ، وَأَدِّبِ اللَّهُمَّ نَزَقَ الْخُرْقِ مِنِّي بِأَزِمَّةِ الْقُنُوعِ, إِلهِي إِنْ لَمْ تَبْتَدِئْنِي الرَّحْمَةُ مِنْكَ بِحُسْنِ التَّوْفِيقِ فَمَنِ السَّالِكُ بِي إِلَيْكَ فِي واضِحِ الطَّرِيْقِ ؟ وَإِنْ أَسْلَمَتْنِي أَناتُكَ لِقائِدِ الأَمَلِ وَالْمُنى فَمَنِ الْمُقِيْلُ عَثَراتِي مِنْ كَبَواتِ الْهَوَى ؟ وَإِنْ خَذَلَنِي نَصْرُكَ عِنْدَ مُحارَبَةِ النَّفْسِ وَالشَّيْطانِ فَقَدْ وَكَّلَنِي خِذْلانُكَ إِلَى حَيْثُ النَّصَبِ وَالْحِرْمانِ, إِلهِي أَتَرانِي ما أَتَيْتُكَ إِلَّا مِنْ حَيْثُ الآمالُ، أَمْ عَلِقْتُ بِأَطْرافِ حِبالِكَ إِلَّا حِيْنَ بَاعَدَتْنِي ذُنُوبِي عَنْ دارِ الْوِصالِ، فَبِئْسَ الْمَطِيَّةُ الَّتِي امْتَطَتْ نَفْسِي مِنْ هَواها، فَواهاً لَها لِما سَوَّلَتْ لَها ظُنُونُها وَمُناها، وَتَبَّاً لَها لِجُرْأَتِها عَلى سَيِّدِها وَمَوْلاها, إِلهِي قَرَعْتُ بابَ رَحْمَتِكَ بِيَدِ رَجائِي، وَهَرَبْتُ إِلَيْكَ لاجِئاً مِنْ فَرْطِ أَهْوائِي، وَعَلَّقْتُ بِأَطْرافِ حِبالِكَ أَنامِلَ وَلائِي، فَاصفَحِ اللَّهُمَّ عَمَّا كُنْتُ أَجْرَمْتُهُ مِنْ زَلَلِي وَخَطائِي، وَأَقِلْنِي مِنْ صَرْعَةِ رِدائِي، فإِنَّكَ سَيِّدِي وَمَولايَ وَمُعْتَمَدِي وَرَجائِي، وَأَنْتَ غايَةُ مَطْلُوبِي وَمُنايَ فِي مُنْقَلَبِي وَمَثْوايَ, إِلهِي كَيْفَ تَطْرُدُ مِسْكِيناً الْتَجَأَ إِلَيْكَ مِنَ الذُّنُوبِ هارِباً، أَمْ كَيْفَ تُخَيِّبُ مُسْتَرْشِداً قَصَدَ إِلَى جَنابِكَ ساعِياً، أَمْ كَيْفَ تَرُدُّ ظَمْآنَ وَرَدَ إِلَى حِياضِكَ شارِباً ؟ كَلَّا وَحِياضُكَ مُتْرَعَةٌ فِي ضَنْكِ الْمُحُولِ، وَبابُكَ مَفْتُوحٌ لِلطَّلَبِ وَالوُغُولِ، وَأَنْتَ غايَةُ السُّؤْلِ وَنِهايَةُ الْمَأْمُولِ, إِلهِي هذِهِ أَزِمَّةُ نَفْسِي عَقَلْتُها بِعِقالِ مَشِيْئَتِكَ، وَهذِهِ أَعْباءُ ذُنُوبِي دَرَأْتُها بِعَفْوِكَ وَرَحْمَتِكَ، وَهذِهِ أَهْوائِي الْمُضِلَّةُ وَكَّلْتُها إِلَى جَنابِ لُطْفِكَ وَرَأْفَتِكَ، فَاجْعَلِ اللَّهُمَّ صَباحِي هَذا نازِلاً عَلَيَّ بِضِياءِ الهُدَى وَبِالسَّلامَةِ فِي الدِّينِ وَالدُّنْيا، وَمَسائِي جُنَّةً مِنْ كَيْدِ الْعِدى وَوِقايِةَ مِنْ مُرْدِياتِ الْهَوَى، إِنَّكَ قادِرٌ عَلى ما تَشاءُ، تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشاءُ، وَتُعِزُّ مَنْ تَشاءُ, وَتُذِلُّ مَنْ تَشاءُ, بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهارِ وَتُولِجُ النَّهارَ فِي اللَّيْلِ، وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ، وَتَرْزُقُ مَنْ تَشاءُ بِغَيْرِ حِسابٍ, لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ, مَنْ ذا يَعْرِفُ قَدْرَكَ فَلا يَخافُكَ، وَمَنْ ذا يَعْلَمُ ما أَنْتَ فَلا يَهابُكَ، أَلَّفْتَ بِقُدْرَتِكَ الْفِرَقَ, وَفَلَقْتَ بِلُطْفِكَ الْفَلَقَ، وَأَنَرْتَ بِكَرَمِكَ دَياجِيَّ الْغَسَقِ، وَأَنْهَرْتَ الْمياهَ مِنَ الصُّمِّ الصَّياخِيْدِ عَذْبَاً وَأُجاجاً، وَأَنْزَلْتَ مِنَ الْمُعْصِراتِ ماءً ثِجِّاجاً، وَجَعَلْتَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ لِلْبَرِيَّةِ سِراجاً وَهَّاجاً، مِنْ غَيْرِ أَنْ تُمارِسَ فِيما ابْتَدَأْتَ بِهِ لُغُوباً وَلا عِلاجاً, فَيا مَنْ تَوَحَّدَ بِالْعِزِّ وَالْبَقاءِ، وَقَهَرَ عِبادَهُ بِالْمَوْتِ وَالْفَناءِ، صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ الأَتْقِياءِ، وَاسْمَعْ نِدائِي وَاسْتَجِبْ دُعائِي، وَحَقِّقْ بِفَضْلِكَ أَمَلِي وَرَجائِي، يا خَيْرَ مَنْ دُعِيَ لِكَشْفِ الضُّرِّ وَالْمَأْمُولِ فِي كُلِّ عُسْرٍ وَيُسْرٍ , بِكَ أَنْزَلْتُ حاجَتِي فَلا تَرُدَّنِي مِنْ سَنِيِّ مَواهِبِكَ خَائِباً، يا كَرِيمُ يا كَرِيمُ يا كَرِيمُ ,بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ، وَصَلَّى الله عَلى خَيْرِ خَلْقِهِ مُحَمَّدٍ وَآلِهِ أَجْمَعِيْنَ.

ثمّ اسجد وقل:

إِلهِي قَلْبِي مَحْجُوبٌ، وَنَفْسِي مَعْيُوبٌ، وَعَقْلِي مَغْلُوبٌ، وَهَوائِي غالِبٌ، وَطاعَتِي قَلِيلٌ، وَمَعْصِيَتِي كَثِيرٌ، وَلِسانِي مُقِرٌّ بِالذُّنُوبِ، فَكَيْفَ حِيلَتِي يا سَتَّارَ الْعُيُوبِ، وَيا عَلَّامَ الْغُيُوبِ، وَيا كاشِفَ الْكُرُوبِ، اغْفِرْ ذُنُوبِي كُلَّها بِحُرْمَةِ مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، يا غَفَّارُ يا غَفَّارُ يا غَفَّارُ، بِرَحْمَتِكَ يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.‏

السعودية تحتل أراضي تابعة لمحافظة الجوف اليمنية بعد الكشف عن مخزون نفطي كبير فيها

شباب الصمود| متابعات

السعودية تحتل أراضي تابعة لمحافظة الجوف اليمنية بعد الكشف عن مخزون نفطي كبير فيها
—————————————————–
ذكر مصدر في الرئاسة اليمنية أنها تلقت معلومات باستحداث السعودية مواقع في المنطقة الحدودية مع اليمن على مساحة تقدر بثلاثة كيلو متر على حدود محافظة الجوف.

وكانت مصادر إعلامية ذكرت في يناير المنصرم أن حرس الحدود السعودي استحدث “8” مواقع عسكرية جديدة في الأراضي الحدودية التي خصصت للرعي بموجب اتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين.

وتقضي اتفاقية جدة وترسيم الحدود بين اليمن والسعودية بتحديد منطقة الرعي على جانبي خط الحدود بعشرين كيلو مترًا، وفيها يحقّ للرعاة من البلدين استخدام مناطق الرعي، ومصادر المياه استنادًا إلى التقاليد والأعراف القبلية السائدة لمسافة لا تزيد عن عشرين كيلو مترًا.

كما تتضمن معاهدة جدة شرطًا بأنه لا يجوز لأي من الطرفين المتعاقدين حشد قواته المسلحة على مسافة تقل عن عشرين كيلو مترًا من خط الحدود، ويقتصر نشاط أي طرف في كل جانب على تسيير دوريات أمن متنقلة بأسلحتها الاعتيادية.

وفي حالة اكتشاف ثروة طبيعية مشتركة قابلة للاستخراج والاستثمار على طول خط الحدود بين البلدين بدءًا من رصيف البحر تمامًا رأس المعوج شامي لمنفذ رديف قراد، وحتى نقطة تقاطع خط عرض (19) شرقًا مع خط طول (52) شمالا فإن الطرفين المتعاقدين سوف يُجريان المفاوضات اللازمة بينهما للاستغلال المشترك لتلك الثروة.

وتأتي هذه الإستحدثات ضمن مخططات سعودية ممنهجة لألتهام كيلوا مترات من الأراضي اليمنية في المحافظات الشمالية وهي مناطق مليئة بالثروات النفطية كون مساحتها صحراء تتواجد بها حقول نفطية.

صورة: ‏شباب الصمود| متابعات 

السعودية تحتل أراضي تابعة لمحافظة الجوف اليمنية بعد الكشف عن مخزون نفطي كبير فيها
-----------------------------------------------------
ذكر مصدر في الرئاسة اليمنية  أنها تلقت معلومات باستحداث السعودية مواقع في المنطقة الحدودية مع اليمن على مساحة تقدر بثلاثة كيلو متر على حدود محافظة الجوف.

وكانت مصادر إعلامية ذكرت في يناير المنصرم أن حرس الحدود السعودي استحدث "8" مواقع عسكرية جديدة في الأراضي الحدودية التي خصصت للرعي بموجب اتفاقية ترسيم الحدود بين البلدين.

وتقضي اتفاقية جدة وترسيم الحدود بين اليمن والسعودية بتحديد منطقة الرعي على جانبي خط الحدود بعشرين كيلو مترًا، وفيها يحقّ للرعاة من البلدين استخدام مناطق الرعي، ومصادر المياه استنادًا إلى التقاليد والأعراف القبلية السائدة لمسافة لا تزيد عن عشرين كيلو مترًا.

كما تتضمن معاهدة جدة شرطًا بأنه لا يجوز لأي من الطرفين المتعاقدين حشد قواته المسلحة على مسافة تقل عن عشرين كيلو مترًا من خط الحدود، ويقتصر نشاط أي طرف في كل جانب على تسيير دوريات أمن متنقلة بأسلحتها الاعتيادية.

وفي حالة اكتشاف ثروة طبيعية مشتركة قابلة للاستخراج والاستثمار على طول خط الحدود بين البلدين بدءًا من رصيف البحر تمامًا رأس المعوج شامي لمنفذ رديف قراد، وحتى نقطة تقاطع خط عرض (19) شرقًا مع خط طول (52) شمالا فإن الطرفين المتعاقدين سوف يُجريان المفاوضات اللازمة بينهما للاستغلال المشترك لتلك الثروة.

وتأتي هذه الإستحدثات ضمن مخططات سعودية ممنهجة لألتهام كيلوا مترات من الأراضي اليمنية في المحافظات الشمالية وهي مناطق مليئة بالثروات النفطية كون مساحتها صحراء تتواجد بها حقول نفطية.‏

مشائخ بني الحارث يزورون جرف سلمان ويلتقون بالسيد عبد الملك الحوثي.

شباب الصمود | فتى صعده الثائر
هذه الصورة لفريق السفارة الأمريكية وهو يسلم للحكومة اليمنية قبل يومين أجهزة ومعدات لحماية أمن الحدود كما تقول السفارة بمبلغ قدره 175،000 $
هذه المعدات تسمى برنامج المساعدة الأمنية (EXBS)
وسيتم تركيبها على الموانئ اليمنية قريباً لمنع تهريب المتفجرات والمواد الإشعاعية الى اليمن !!
عدونا يحمينا من من ؟!!
هذا التساؤل لم أستوعبة ولا تزال رحلة البحث عن أجوبة مستمره .. أفتونا مأجورين ؟؟!!!!!
صورة: ‏شباب الصمود | فتى صعده الثائر 
هذه الصورة لفريق السفارة الأمريكية وهو يسلم للحكومة اليمنية قبل يومين أجهزة ومعدات لحماية أمن الحدود كما تقول السفارة بمبلغ قدره 175،000 $ 
هذه المعدات تسمى برنامج المساعدة الأمنية (EXBS) 
وسيتم تركيبها على الموانئ اليمنية قريباً لمنع تهريب المتفجرات والمواد الإشعاعية الى اليمن !!
عدونا يحمينا من من ؟!!
هذا التساؤل لم أستوعبة ولا تزال رحلة البحث عن أجوبة مستمره .. أفتونا مأجورين ؟؟!!!!!‏

هـــادي يحمـــي متهمــــا بالقتـــل منذ عـــام ويمنحـــه بعد الجريمـــة منصــــبا كبيــــرا في العاصمــــة

شباب الصمود | هـــادي يحمـــي متهمــــا بالقتـــل منذ عـــام ويمنحـــه بعد الجريمـــة منصــــبا كبيــــرا في العاصمــــة
تقرير: نبيل ســـبيع
ــــــــــــــــــــــــــــ
بدأ الرئيس عبدربه منصور هادي التدخل في شئون العدالة منذ شهره الأول في رئاسة الجمهورية.

وأزاح عدد من الوثائق الرسمية المتعلقة بجريمة قتل مشهودة في عدن قبل أكثر من عام الستار عن تدخل مبكر جدا للرئيس هادي في شئون العدالة صب في اتجاه مساعدة ثلاثة متهمين بجريمة القتل هذه على الإفلات من المحاكمة حتى هذه اللحظة. القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية بعدن تسلط الضوء على كيف بدأ الرئيس عبدربه منصور هادي ممارسة سلطته الرئاسية قبل عام ضد القانون والعدالة وفكرة الدولة.

وتكشف مذكرة رسمية موجهة من مكتب النائب العام أحمد الأعوش في صنعاء إلى رئيسة نيابة استئناف محافظة عدن نور ضيف الله، بعد قرابة شهر على انتخاب هادي رئيسا انتقاليا للبلاد، عن توجيهات رئاسية تم بموجبها سحب ملف قضية قتل مشهودة في عدن من إحدى المحاكم هناك. ووجه النائب العام في مذكرة، مؤرخة في 25 مارس 2012، رئيسة نيابة استئناف عدن بـ”استرجاع” ملف قضية قتل من المحكمة “إذا قد سبق إحالتها”، بناء على توجيهات من الرئيس هادي.

ولم يقتصر الأمر على مساعدة المتهمين بالقتل على الإفلات من العدالة، بل تعدى الأمر إلى توفير حماية واقعية لهم من خلال تعيين أحدهم في مواقع كبير داخل أجهزة حكومية تتبع مباشرة الرئيس هادي في ظل اعتباره فارا من وجه العدالة واستمرار صدور أوامر قبض قهري في حقه وحق شريكيه المتهمين باقتراف الجريمة.

وتدور القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية حول جريمة قتل مشهودة تعرض لها مدير الشئون القانونية في فرع الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة في عدن على خلفية مشاركته في الاعتصام السلمي الذي دعا موظفو الجهاز لتنفيذه في سائر فروع محافظات الجمهورية بما فيها أمانة العاصمة صنعاء للمطالبة بحقوقهم القانونية إعتبارا من يوم 26 ديسمبر 2011.

وتعرض ماهر حسين محمد بن حطبين للقتل على مرأى من زملائه وسط الإعتصام الذي كان قائما داخل مقر الفرع يوم 2 يناير 2012، على يد ثلاثة متهمين بالجريمة بينهم رئيس فرع الجهاز في عدن حينها.

ووقعت الجريمة أثناء محاولة مدير فرع جهاز الرقابة والمحاسبة في عدن فض إعتصام الموظفين بالقوة. ويفيد قرار الإتهام، الموجه من نيابة استئناف عدن، ان رئيس فرع الجهاز أحضر مسلحين من خارج الجهاز “لمنع الموظفين بالقوة من المطالبة بحقوقهم بالاعتصام السلمي المسموح به قانونا”.

ومن بين المسلحين الذين أحضرهم مدير فرع الجهاز في عدن سابقا (إ. ع. هـ) اثنان من أقربائه شملهما قرار الإتهام في جريمة القتل هذه. وتضع نيابة استئناف عدن (ن. خ. ح. ع)، وهو إبن أخت رئيس الفرع كمتهم أول باعتباره باشر قتل المجني عليه عمدا وعدوانا بإطلاق ثلاثة أعيرة نارية على أجزاء متفرقة من جسمه أدت إلى وفاته. كما تتهمه النيابة بالإعتداء بالضرب على موظف آخر يدعى نزار قاسم بواسطة يديه وعصا كهربائية فضلا عن أعقاب رشاش أتوماتيكي ما “أحدث جرحا لا ينضبط مقداره”.

ويأتي مدير فرع الجهاز كمتهم ثان في الجريمة، إذ يوجه له قرار الإتهام خمس تهم بينها الإشتراك في القتل ومساعدة المسلحين بمن فيهم الجناة على الفرار بواسطة سيارته بعد استخدامه سلاحه الشخصي (مسدس) في منع الموظفين المعتصمين من الإمساك بالقاتل المباشر والمشتركين معه في الجريمة.

وحاول الموظفون الإمساك بالجاني ومنع السيارة التي استقلها إثر ارتكابه الجريمة من مغادرة مقر فرع الجهاز، لكن المتهم الثاني ومسلحا آخر كان معه على متن السيارة أطلقا الرصاص لمنع الموظفين من ذلك.

وفر المتهمان الأول والثاني على متن سيارة نوع هونداي ماتريكس ذهبية اللون كان يقودها (ع. ح. ع. هـ)، وهو إبن أخ مدير الفرع والمتهم الثالث في الجريمة.

وأصدرت السلطات المحلية في عدن عدة أوامر ضبط قهري في حق المتهمين الثلاثة وضمنهم مدير فرع الجهاز في المحافظة. ويتضمن ملف القضية رقم (2) توجيهات من محافظ عدن وحيد رشيد بتاريخ 18 أبريل 2012 ومن مدير أمن عدن صادق صالح حيد بتاريخ 30 من الشهر نفسه فضلا عن توجيهات رئيسة نيابة استئناف عدن في هذا الشأن.

كما تضمن الملف مذكرتين من رئيس الوزراء محمد سالم باسندوة، الأولى موجهة إلى محافظ عدن بتاريخ 21 مارس 2012 بضبط المتهمين فيما وجهت الثانية الى رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة. لكن المتهمين ظلوا في منأى عن قبضة العدالة.

وفي خضم هذه التوجيهات والأوامر، ظل مدير فرع جهاز الرقابة والمحاسبة في عدن سابقا يمارس حياته بإعتيادية تامة على ما يبدو. بل إن إسمه ظهر ضمن أعضاء اللجنة الإشرافية على إنتخابات الرئاسة في محافظة عدن بعد الجريمة. وقد وجهت رئيسة نيابة استئناف عدن مذكرة إلى رئيس اللجنة العليا للإنتخابات والإستفتاء تخطره بذلك في 25 يناير 2012.

كل هذه الإنتهاكات تكللت بفضيحة بعد قرابة ثلاثة أشهر على وقوع الجريمة. في 8 أبريل 2012، أصدر رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة الذي يتبع رئاسة الجمهورية مباشرة قرارا بتعيين 5 مدراء لفروع الجهاز في كل من أمانة العاصمة، عدن، تعز، الحديدة والمكلا. وقد كان رئيس فرع الجهاز في عدن سابقا المتهم بقتل مدير الشئون القانونية في ذلك الفرع على رأس قائمة المدراء الخمسة المعينين كمدير لفرع الجهاز في العاصمة صنعاء.

ومنذ أبريل الماضي، والرجل يزاول عمله بكل حرية في فرع الجهاز بأمانة العاصمة في ظل مسئوليته عن جريمة قتل مشهودة كان هو مهندسها الرئيسي وفي ظل استمرار أسرة القتيل وموظفي الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة في المطالبة بتطبيق العدالة.

المحامي هائل سلام وصف توجيهات هادي في هذه القضية بأنها تدخل في شئون العدالة، واعتبرها “مساعدة متهم على الإفلات من المحاكمة من خلال هذا التدخل المشار إليه في مذكرة النائب العام، كما من خلال تعيينه (المتهم الثاني) في الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، حال كون الجهاز يتبع رئاسة الجمهورية مباشرة”.

ويبدو أن هذه القضية لا تشكل سوى مثال واحد على التدخلات التي بدأ هادي في ممارستها في شئون القضاء والعدالة منذ وقت مبكر من رئاسته، وهي التدخلات التي تصب، كما بدا في قضية القتل هذه، في سبيل توفير الحماية للقتلة ومكافأتهم.

ولا تروي هذه القضية فحسب قصة مسئول حكومي قام بجلب أقربائه ومسلحين آخرين إلى المؤسسة التي يديرها بهدف فض إعتصام حقوقي سلمي يقيمه موظفوه بالقوة وأسفر الأمر عن الاعتداء بالضرب على بعض الموظفين المعتصمين وقتل أحدهم، بل تروي أيضا كيف يشجع نظام ما بعد ثورة 2011 في اليمن على الجريمة ويحمي مرتكبيها وصولا إلى مكافأتهم.

القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية تؤرخ لبداية عهد هادي في الرئاسة باعتبارها بداية مضادة للعدالة والقانون وفكرة الدولة القائمة على الفصل بين السلطات ومبادئ الديمقراطية والحكم الرشيد.
…………….
• نشر في “الأولى”، عدد اليوم السبت

صورة: ‏شباب الصمود | هـــادي يحمـــي متهمــــا بالقتـــل منذ عـــام ويمنحـــه بعد الجريمـــة منصــــبا كبيــــرا في العاصمــــة
تقرير: نبيل ســـبيع
ــــــــــــــــــــــــــــ
بدأ الرئيس عبدربه منصور هادي التدخل في شئون العدالة منذ شهره الأول في رئاسة الجمهورية. 

وأزاح عدد من الوثائق الرسمية المتعلقة بجريمة قتل مشهودة في عدن قبل أكثر من عام الستار عن تدخل مبكر جدا للرئيس هادي في شئون العدالة صب في اتجاه مساعدة ثلاثة متهمين بجريمة القتل هذه على الإفلات من المحاكمة حتى هذه اللحظة. القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية بعدن تسلط الضوء على كيف بدأ الرئيس عبدربه منصور هادي ممارسة سلطته الرئاسية قبل عام ضد القانون والعدالة وفكرة الدولة.

وتكشف مذكرة رسمية موجهة من مكتب النائب العام أحمد الأعوش في صنعاء إلى رئيسة نيابة استئناف محافظة عدن نور ضيف الله، بعد قرابة شهر على انتخاب هادي رئيسا انتقاليا للبلاد، عن توجيهات رئاسية تم بموجبها سحب ملف قضية قتل مشهودة في عدن من إحدى المحاكم هناك. ووجه النائب العام في مذكرة، مؤرخة في 25 مارس 2012، رئيسة نيابة استئناف عدن بـ"استرجاع" ملف قضية قتل من المحكمة "إذا قد سبق إحالتها"، بناء على توجيهات من الرئيس هادي.

ولم يقتصر الأمر على مساعدة المتهمين بالقتل على الإفلات من العدالة، بل تعدى الأمر إلى توفير حماية واقعية لهم من خلال تعيين أحدهم في مواقع كبير داخل أجهزة حكومية تتبع مباشرة الرئيس هادي في ظل اعتباره فارا من وجه العدالة واستمرار صدور أوامر قبض قهري في حقه وحق شريكيه المتهمين باقتراف الجريمة.

وتدور القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية حول جريمة قتل مشهودة تعرض لها مدير الشئون القانونية في فرع الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة في عدن على خلفية مشاركته في الاعتصام السلمي الذي دعا موظفو الجهاز لتنفيذه في سائر فروع محافظات الجمهورية بما فيها أمانة العاصمة صنعاء للمطالبة بحقوقهم القانونية إعتبارا من يوم 26 ديسمبر 2011.

وتعرض ماهر حسين محمد بن حطبين للقتل على مرأى من زملائه وسط الإعتصام الذي كان قائما داخل مقر الفرع يوم 2 يناير 2012، على يد ثلاثة متهمين بالجريمة بينهم رئيس فرع الجهاز في عدن حينها.

ووقعت الجريمة أثناء محاولة مدير فرع جهاز الرقابة والمحاسبة في عدن فض إعتصام الموظفين بالقوة. ويفيد قرار الإتهام، الموجه من نيابة استئناف عدن، ان رئيس فرع الجهاز أحضر مسلحين من خارج الجهاز "لمنع الموظفين بالقوة من المطالبة بحقوقهم بالاعتصام السلمي المسموح به قانونا".

ومن بين المسلحين الذين أحضرهم مدير فرع الجهاز في عدن سابقا (إ. ع. هـ) اثنان من أقربائه شملهما قرار الإتهام في جريمة القتل هذه. وتضع نيابة استئناف عدن (ن. خ. ح. ع)، وهو إبن أخت رئيس الفرع كمتهم أول باعتباره باشر قتل المجني عليه عمدا وعدوانا بإطلاق ثلاثة أعيرة نارية على أجزاء متفرقة من جسمه أدت إلى وفاته. كما تتهمه النيابة بالإعتداء بالضرب على موظف آخر يدعى نزار قاسم بواسطة يديه وعصا كهربائية فضلا عن أعقاب رشاش أتوماتيكي ما "أحدث جرحا لا ينضبط مقداره".

ويأتي مدير فرع الجهاز كمتهم ثان في الجريمة، إذ يوجه له قرار الإتهام خمس تهم بينها الإشتراك في القتل ومساعدة المسلحين بمن فيهم الجناة على الفرار بواسطة سيارته بعد استخدامه سلاحه الشخصي (مسدس) في منع الموظفين المعتصمين من الإمساك بالقاتل المباشر والمشتركين معه في الجريمة. 

وحاول الموظفون الإمساك بالجاني ومنع السيارة التي استقلها إثر ارتكابه الجريمة من مغادرة مقر فرع الجهاز، لكن المتهم الثاني ومسلحا آخر كان معه على متن السيارة أطلقا الرصاص لمنع الموظفين من ذلك.

وفر المتهمان الأول والثاني على متن سيارة نوع هونداي ماتريكس ذهبية اللون كان يقودها (ع. ح. ع. هـ)، وهو إبن أخ مدير الفرع والمتهم الثالث في الجريمة.

وأصدرت السلطات المحلية في عدن عدة أوامر ضبط قهري في حق المتهمين الثلاثة وضمنهم مدير فرع الجهاز في المحافظة. ويتضمن ملف القضية رقم (2) توجيهات من محافظ عدن وحيد رشيد بتاريخ 18 أبريل 2012 ومن مدير أمن عدن صادق صالح حيد بتاريخ 30 من الشهر نفسه فضلا عن توجيهات رئيسة نيابة استئناف عدن في هذا الشأن.

كما تضمن الملف مذكرتين من رئيس الوزراء محمد سالم باسندوة، الأولى موجهة إلى محافظ عدن بتاريخ 21 مارس 2012 بضبط المتهمين فيما وجهت الثانية الى رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة. لكن المتهمين ظلوا في منأى عن قبضة العدالة.

وفي خضم هذه التوجيهات والأوامر، ظل مدير فرع جهاز الرقابة والمحاسبة في عدن سابقا يمارس حياته بإعتيادية تامة على ما يبدو. بل إن إسمه ظهر ضمن أعضاء اللجنة الإشرافية على إنتخابات الرئاسة في محافظة عدن بعد الجريمة. وقد وجهت رئيسة نيابة استئناف عدن مذكرة إلى رئيس اللجنة العليا للإنتخابات والإستفتاء تخطره بذلك في 25 يناير 2012.

كل هذه الإنتهاكات تكللت بفضيحة بعد قرابة ثلاثة أشهر على وقوع الجريمة. في 8 أبريل 2012، أصدر رئيس الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة الذي يتبع رئاسة الجمهورية مباشرة قرارا بتعيين 5 مدراء لفروع الجهاز في كل من أمانة العاصمة، عدن، تعز، الحديدة والمكلا. وقد كان رئيس فرع الجهاز في عدن سابقا المتهم بقتل مدير الشئون القانونية في ذلك الفرع على رأس قائمة المدراء الخمسة المعينين كمدير لفرع الجهاز في العاصمة صنعاء.

ومنذ أبريل الماضي، والرجل يزاول عمله بكل حرية في فرع الجهاز بأمانة العاصمة في ظل مسئوليته عن جريمة قتل مشهودة كان هو مهندسها الرئيسي وفي ظل استمرار أسرة القتيل وموظفي الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة في المطالبة بتطبيق العدالة.

المحامي هائل سلام وصف توجيهات هادي في هذه القضية بأنها تدخل في شئون العدالة، واعتبرها "مساعدة متهم على الإفلات من المحاكمة من خلال هذا التدخل المشار إليه في مذكرة النائب العام، كما من خلال تعيينه (المتهم الثاني) في الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة، حال كون الجهاز يتبع رئاسة الجمهورية مباشرة".

ويبدو أن هذه القضية لا تشكل سوى مثال واحد على التدخلات التي بدأ هادي في ممارستها في شئون القضاء والعدالة منذ وقت مبكر من رئاسته، وهي التدخلات التي تصب، كما بدا في قضية القتل هذه، في سبيل توفير الحماية للقتلة ومكافأتهم.

ولا تروي هذه القضية فحسب قصة مسئول حكومي قام بجلب أقربائه ومسلحين آخرين إلى المؤسسة التي يديرها بهدف فض إعتصام حقوقي سلمي يقيمه موظفوه بالقوة وأسفر الأمر عن الاعتداء بالضرب على بعض الموظفين المعتصمين وقتل أحدهم، بل تروي أيضا كيف يشجع نظام ما بعد ثورة 2011 في اليمن على الجريمة ويحمي مرتكبيها وصولا إلى مكافأتهم. 

القضية رقم (2) لسنة 2012 لدى نيابة صيرة الإبتدائية تؤرخ لبداية عهد هادي في الرئاسة باعتبارها بداية مضادة للعدالة والقانون وفكرة الدولة القائمة على الفصل بين السلطات ومبادئ الديمقراطية والحكم الرشيد.
................
•	نشر في "الأولى"، عدد اليوم السبت‏

مقتل شخص واصابة العشرات جراء قيام مصفحات الجيش اليمني باقتحام مدينة المنصورة بعدن.

شباب الصمود | متابعات | مقتل شخص واصابة العشرات جراء قيام مصفحات الجيش اليمني باقتحام مدينة المنصورة بعدن.

اقتحمت قوات الجيش معززة بالمصفحات والاطقم العسكرية صباح اليوم السبت 2 آذار مارس 2013 م مدينة المنصورة بعدن وقتلت شابا يدعى “رضوان الحبشي ” وأصابت العشرات جراء اطلاق النار من أسلحة متوسطة وثقيلة على محتجين جنوبيين قطعوا شوارع العاصمة عدن منذ الساعة 6 صباحا تنفيذا لعصيان مدني دعا اليه شباب العاصمة عدن.

وقال شهود عيان أن المصفحات اقتحمت الاحياء السكنية لمدينة المنصورة من عدة جهات واطلقت النار العشوائي على المنازل والمواطنين في عملية عسكرية ضخمة لمواجهة مواطنين وشباب مسالمين.

هذا وكانت مناطق العاصمة الجنوبية عدن قد شهدت ولازالت تشهد عصيان مدني شل الحركة التامة بالمدن واصابها بالشلل التام وقام محتجون جنوبين بقطع الشوارع الفرعية والرئيسية بالحجارة واشعلوا الاطارات ومنعوا مرور اي مركبات باستثناء العاملين في المطاعم والمرافق الطبية والكهرباء اللذين استثنوا من العصيان.

وعلى صعيد متصل قال شباب ناشطون أن مصفحات الجيش اقتحمت ساحة شهداء الجنوب بالمنصورة للمرة الثانية منذ صباح اليوم ، وهو الامر الذي دفع بالمواطنين إلى الاحتشاد واجبروا قوات الجيش على الانسحاب من الشوارع الداخلية لمدينة المنصورة باتجاه الشارع العام. وساحة الشهداء التي لازالت المصفحات تتمركز وسط الساحة.

صورة: ‏شباب الصمود | متابعات | مقتل شخص واصابة العشرات جراء قيام مصفحات الجيش اليمني باقتحام مدينة المنصورة بعدن.

اقتحمت قوات الجيش معززة بالمصفحات  والاطقم العسكرية  صباح اليوم السبت 2 آذار مارس 2013 م مدينة  المنصورة  بعدن  وقتلت  شابا يدعى "رضوان الحبشي " وأصابت  العشرات  جراء اطلاق النار من أسلحة متوسطة وثقيلة  على محتجين جنوبيين قطعوا شوارع العاصمة عدن منذ الساعة 6 صباحا تنفيذا لعصيان مدني دعا اليه شباب العاصمة عدن.

وقال شهود عيان أن  المصفحات  اقتحمت الاحياء السكنية  لمدينة المنصورة من عدة جهات  واطلقت  النار العشوائي  على المنازل والمواطنين  في عملية عسكرية ضخمة لمواجهة مواطنين وشباب مسالمين.

هذا وكانت مناطق العاصمة الجنوبية عدن قد شهدت ولازالت تشهد عصيان مدني شل الحركة التامة بالمدن واصابها بالشلل التام وقام محتجون جنوبين بقطع الشوارع الفرعية والرئيسية بالحجارة واشعلوا الاطارات ومنعوا مرور اي مركبات  باستثناء العاملين في المطاعم والمرافق الطبية والكهرباء اللذين استثنوا من العصيان.

وعلى صعيد متصل قال شباب ناشطون أن مصفحات الجيش اقتحمت  ساحة شهداء الجنوب  بالمنصورة للمرة الثانية منذ صباح اليوم ، وهو الامر الذي دفع بالمواطنين إلى  الاحتشاد  واجبروا قوات الجيش على الانسحاب من الشوارع الداخلية لمدينة المنصورة باتجاه الشارع العام. وساحة الشهداء التي لازالت المصفحات تتمركز  وسط الساحة.‏

اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب تحل نفسها

شباب الصمود | اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب تحل نفسها
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الى من يهمه الأمر :
تعلن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب عن حل نفسها, ويأتي قرار الحل بعد أن فشل أعضاء اللجنة في التوصل الى حل لخلافاتهم الناشئة عن محاولة ممثلي التجمع اليمني للإصلاح ” الاخوان المسلمين ” الاستئثار بتشكيل المؤتمر العام للشباب عبر تسميتهم لأشخاص محسوبين عليهم على اعتبار أنهم مستقلين وممثلين لبعض تيارات الحراك الجنوبي, وعند اعتراض بقية المكونات على ذلك ورفضهم اعتماد أي أسماء كمستقلين أو من الحراك الجنوبي ما لم يكونوا يحملون تلك الصفة بشكل حقيقي, أصر ممثلي الإصلاح على رأيهم, بل وقاموا بإشهار أسماء مندوبي بعض المحافظات قبل التوافق عليها من اللجان المختصة المكلفة بتشكيلها, اضافة أنهم مارسوا الكثير من المخالفات التي لا يتسع المجال لذكرها,

ونتيجة لما سق اجتمعت أغلب مكونات اللجنة – المذكورة أدناه – و قرروا التالي :
1) حل اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب لنفسها اعتباراً من يومنا هذا السبت الموافق 2 / 3 / 2013 م.
2 ) ابلاغ رئيس الوزراء ووزيرة حقوق الانسان بعدم صرف أية مبالغ جديدة تحت مسمى ” اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب ” ونحملهم مسؤولية صرف أية مبالغ, ويعتبر هذا بلاغاً لنيابة الأموال العامة لتتحرك في حالة صرف أي مبلغ.
3 ) ابلاغ وسائل الاعلام والجهات المختصة بأن وجود اللجنة أصبح منعدماً بعد اقرار أكثر من 75 % من مكوناتها حلها, وبالتالي فلا صفة لأي شخص في تلك اللجنة أو لأية مخاطبات تصدر تحت ذلك المسمى.
4 ) نعلن اخلاء مسؤوليتنا عن أي تعاملات مالية أو اعلامية أو غيرها ومع أي جهة تحت مسمى ” اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب ”
5 ) ابلاغ رئيس الوزراء والمختصين بأن يكلفوا لجنة حصر ومحاسبة لتقوم بتوريد ممتلكات وأرصدة اللجنة الى الخزينة العامة التي مولت تكوينها, وكون النظام الأساسي للجنة ينص على أن تؤول كل ممتلكاتها وارصدتها الى الخزينة العامة.
6 ) ندعوا كل المكونات الشبابية للعمل على انشاء لجنة جديدة تُستَوعب فيها كل المكونات دون اقصاء أو تهميش بغرض الخروج برؤية شبابية موحدة, تعالج كل القضايا المطروحة على الساحة اليمنية , وتُرفع الى مؤتمر الحوار الوطني المزمع انعقاده قريباً .
================================

تكتل شباب الثورة ” اشتراكي ” :
طلال عقلان – أمين عام اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب
عفراء الحبوري – رئيسة محور صنعاء عمران ريمة الامانة
هادي القانصي – رئيس اللجنة الفنية
خطاب الصوفي

اللجنة الشبابية للحوار الوطني ” مستقلين ” :
الشيخ / ناصر احمد شريف – نائب رئيس اللجنة لشؤون المحافظات

احياء للقوى الثورية ” البعث ” :
عبدالرحمن الحميري – مقرر اللجنة
تكتل شباب العدالة والبناء
د / عبدالله الشامي – أمين عام مساعد اللجنة

شباب الصمود ” أنصار الله ” :
خالد المداني – نائب رئيس اللجنة
اشواق الماخذي – عضو محور صنعاء عمران ريمة الامانة
مصطفى الضحياني – رئيس محور صعده حجه الجوف الحديدة

الملتقى العام للقوى الثورية :
علي البخيتي – رئيس اللجنة المالية

صورة: ‏شباب الصمود | اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب تحل نفسها 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

الى من يهمه الأمر :
تعلن اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب عن حل نفسها, ويأتي قرار الحل بعد أن فشل أعضاء اللجنة في التوصل الى حل لخلافاتهم الناشئة عن محاولة ممثلي التجمع اليمني للإصلاح " الاخوان المسلمين " الاستئثار بتشكيل المؤتمر العام للشباب عبر تسميتهم لأشخاص محسوبين عليهم على اعتبار أنهم مستقلين وممثلين لبعض تيارات الحراك الجنوبي, وعند اعتراض بقية المكونات على ذلك ورفضهم اعتماد أي أسماء كمستقلين أو من الحراك الجنوبي ما لم يكونوا يحملون تلك الصفة بشكل حقيقي, أصر ممثلي الإصلاح على رأيهم, بل وقاموا بإشهار أسماء مندوبي بعض المحافظات قبل التوافق عليها من اللجان المختصة المكلفة بتشكيلها, اضافة أنهم مارسوا الكثير من المخالفات التي لا يتسع المجال لذكرها, 

ونتيجة لما سق اجتمعت أغلب مكونات اللجنة - المذكورة أدناه - و قرروا التالي :
1) حل اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب لنفسها اعتباراً من يومنا هذا السبت الموافق 2 / 3 / 2013 م. 
2 ) ابلاغ رئيس الوزراء ووزيرة حقوق الانسان بعدم صرف أية مبالغ جديدة تحت مسمى " اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب " ونحملهم مسؤولية صرف أية مبالغ, ويعتبر هذا بلاغاً لنيابة الأموال العامة لتتحرك في حالة صرف أي مبلغ.
3 ) ابلاغ وسائل الاعلام والجهات المختصة بأن وجود اللجنة أصبح منعدماً بعد اقرار أكثر من 75 % من مكوناتها حلها, وبالتالي فلا صفة لأي شخص في تلك اللجنة أو لأية مخاطبات تصدر تحت ذلك المسمى.
4 ) نعلن اخلاء مسؤوليتنا عن أي تعاملات مالية أو اعلامية أو غيرها ومع أي جهة تحت مسمى " اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب "
5 ) ابلاغ رئيس الوزراء والمختصين بأن يكلفوا لجنة حصر ومحاسبة لتقوم بتوريد ممتلكات وأرصدة اللجنة الى الخزينة العامة التي مولت تكوينها, وكون النظام الأساسي للجنة ينص على أن تؤول كل ممتلكاتها وارصدتها الى الخزينة العامة.
6 ) ندعوا كل المكونات الشبابية للعمل على انشاء لجنة جديدة تُستَوعب فيها كل المكونات دون اقصاء أو تهميش بغرض الخروج برؤية شبابية موحدة, تعالج كل القضايا المطروحة على الساحة اليمنية , وتُرفع الى مؤتمر الحوار الوطني المزمع انعقاده قريباً . 
================================

تكتل شباب الثورة " اشتراكي " :
طلال عقلان - أمين عام اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني العام للشباب
عفراء الحبوري - رئيسة محور صنعاء عمران ريمة الامانة 
هادي القانصي – رئيس اللجنة الفنية 
خطاب الصوفي

اللجنة الشبابية للحوار الوطني " مستقلين " :
الشيخ / ناصر احمد شريف - نائب رئيس اللجنة لشؤون المحافظات 

احياء للقوى الثورية " البعث " :
عبدالرحمن الحميري – مقرر اللجنة 
تكتل شباب العدالة والبناء 
د / عبدالله الشامي – أمين عام مساعد اللجنة 

شباب الصمود " أنصار الله " :
خالد المداني – نائب رئيس اللجنة 
اشواق الماخذي – عضو محور صنعاء عمران ريمة الامانة
مصطفى الضحياني – رئيس محور صعده حجه الجوف الحديدة

الملتقى العام للقوى الثورية :
علي البخيتي - رئيس اللجنة المالية‏
%d مدونون معجبون بهذه: